• القسم : النشاطات واللقاءات .
        • الموضوع : العلامة الخطيب يلتقي رئيس مجلس الوزراء العراقي ورئيس مجلس النواب ورؤساء الحكومات السابقين وعدداً من الفاعليات العراقية .

العلامة الخطيب يلتقي رئيس مجلس الوزراء العراقي ورئيس مجلس النواب ورؤساء الحكومات السابقين وعدداً من الفاعليات العراقية



 

التقى نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب في بغداد اليوم، رئيس مجلس الوزراء العراقي ورئيس مجلس النواب ورؤساء الحكومات السابقين وعددا من الفاعليات العراقية، يرافقه السفير اللبناني في العراق علي حبحاب والمستشار الإعلامي لرئاسة المجلس الشيعي واصف عواضة.
وكان العلامة الخطيب خلال هذه اللقاءات "حريصا على تظهير الموقف اللبناني بشكل عام من التطورات في لبنان والمنطقة، لا سيما دور المقاومة في التصدي للعدوان الإسرائيلي والدفاع عن لبنان في وجه الأطماع الصهيونية المزمنة، وكذلك مساندة الشعب الفلسطيني ومقاومته في غزة والضفة الغربية" .
رئيس الوزراء
واستقبل رئيس مجلس الوزراء العراقي السيد محمد شيّاع السوداني ظهرا في مقر رئاسة الوزراء في بغداد،  العلامة الخطيب في حضورالسفير حبحاب وعواضة، وجرى البحث خلال اللقاء في الشؤون اللبنانية والعراقية وفي أوضاع المنطقة.
وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي: “إن سيادته أكد خلال اللقاء الذي بحث مجمل الأوضاع العامة في المنطقة، وجوب أن يعمل المجتمع الدولي على إيقاف الحرب الظالمة والوحشية ضد غزة، مجدداً دعم العراق للفلسطينيين وحقوقهم وقضيتهم العادلة، وأن يكون هناك موقف عربي وإسلامي موحد تجاه الأحداث في غزة".
وجدد السوداني، دعم العراق للبنان واستمرار التواصل بين البلدين على مستويات عدة، مشدداً على أن "العراق لا يتوانى عن المبادرة للوقوف والتضامن مع جميع أشقائه في مختلف التحديات والأزمات”.
الخطيب
وبعد اللقاء قال العلامة الخطيب: "كان لقاء مفيدا جدا ومثمرا مع دولة رئيس مجلس الوزراء في العراق الشقيق الاستاذ محمد شياع السوداني، وقد طرحنا معا هموم لبنان والعراق والمنطقة، في ظل التطورات الخطيرة الحاصلة، لا سيما الحرب الصهيونية المدمرة على غزة وعلى الشعب الفلسطيني وارتداداتها على المنطقة" .
أضاف: "لمسنا لدى دولته الحرص الكبير على لبنان وضرورة الخروج من أزماته"، مؤكدا "دعم العراق للبنان في مختلف المجالات، لا سيما وان للعراق مساهمة فاعلة وعملية في هذا المجال من خلال تزويد لبنان بالنفط العراقي لمعامل الكهرباء. وقد جددنا شكرنا للعراق على هذه المساهمة".
وتابع: "وكانت مناسبة شرحنا خلالها لدولة الرئيس الوضع في جنوب لبنان، في ظل العدوان الإسرائيلي وما نتج منه من شهداء ونزوح وخسائر مادية. كما طرحنا مسألة العلاقات الاقتصادية بين البلدين، بخاصة لجهة الصادرات اللبنانية إلى العراق الشقيق وضرورة تسهيل دخول المنتجات اللبنانية، فكان دولته متفهما لهذه الأمور ووعد بمعالجتها".
وأشار الى أنه "كان للجامعة الإسلامية نصيب من هذا اللقاء، حيث أوضحنا الملابسات التي حصلت في الفترة الأخيرة، وضرورة معالجتها، لما للجامعة من أهمية بالنسبة للطلاب العراقيين.
واستمعنا أيضا من دولته إلى الموقف العراقي الثابت بالنسبة للقضية الفلسطينية، وما يتعرض له الشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية. واننا نحيي موقف العراق المميز قيادة وشعبا تجاه القضية الفلسطينية، وقد برز ذلك واضحا في موقف دولته خلال القمة العربية الاسلامية في الرياض" .
مجلس النواب
ثم زار العلامة الخطيب مقر مجلس النواب العراقي، والتقى رئيس مجلس النواب بالوكالة السيد محسن المندلاوي،  بحضور السفير اللبناني لدى العراق السيد علي الحبحاب، والسيد النائب مصطفى سند، وتم بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها في المجالات كافة.


وناقش المندلاوي خلال اللقاء ابرز المخاطر والتحديات التي تواجه الامة الإسلامية ودول المنطقة في الظرف الراهن، ولا سيما ما يمارسه الكيان المحتل من جرائم ابادة بحق الشعب الفلسطيني عموماً، وأهالي قطاع غزة على وجه الخصوص، وانتهاكاته المستمرة للسيادة اللبنانية، وتداعيات ذلك على الاستقرار الإقليمي، بعد ان بات يهدد أمن المنطقة برمتها وينذر بتوسع رقعة الصراع فيها، مؤكداً ضرورة توحيد الجهود والمواقف العربية والإسلامية للتصدي لهذه التهديدات الخطيرة.
بدوره قال نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان: ان الجميع يعول على العراق في تخفيف التوترات بالمنطقة، وان بغداد مارست دوراً كبيراً واستثنائياً لتقريب وجهات النظر بين الدول العربية والإسلامية، مشيداً بالمواقف الرسمية لمجلس النواب والحكومة العراقية مما يجري في غزة.
وبعد الظهر، زار الخطيب رئيس الوزراء السابق ورئيس تحالف النصر حيدر العبادي في مقر إقامته، في حضور عدد من الفاعليات العراقية، وكان حديث مطول حول الأوضاع اللبنانية والعراقية، فضلا عن أوضاع المنطقة في ظل الحرب الإسرائيلية على غزة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ومساء زار العلامة الخطيب رئيس الوزراء السابق عادل عبد المهدي للغرض نفسه.
وختم نهاره بعشاء أقامه السفير اللبناني على شرفه في حضور عدد من أبناء الجالية اللبنانية.

  طباعة  | |  أخبر صديقك  | |  إضافة تعليق  | |  التاريخ : 2024/01/28  | |  القرّاء : 536



البحث :

جديد الموقع :


 العلامة الخطيب يستقبل وفد الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
 العلامة الخطيب يستقبل منسقة الخاصة للأمم المتحدة يوانا فرونتسكا
 العلامة الخطيب يستقبل الشيخ زياد الصاحب.
 العلامة الخطيب يستقبل رئيس الاتحاد العمالي العام د. بشارة الأسمر على رأس وفد
 العلامة الخطيب يستقبل وفد حركة الجهاد الإسلامي
 العلامة الخطيب التقى المراجع الدينية وكبار العلماء في النجف ويعود مساء الى بيروت
 العلامة الخطيب يلتقي رئيس مجلس الوزراء العراقي ورئيس مجلس النواب ورؤساء الحكومات السابقين وعدداً من الفاعليات العراقية
 كلمة العلامة الخطيب خلال المؤتمر الدولي العلمي الثاني تحت عنوان "الآفاق المسـتقبلية لأتباع أهـل البيـت" في بغداد
 كلمة العلامة الخطيب في مؤتمر خلال "طوفان الأقصى وصحوة الضمير الإنساني الدولي"  في الجمهورية الاسلامية الايرانية.
 كلمة العلامة الخطيب خلال احتفال تأبيني في بعلبك للمغترب علي محمد يحفوفي.

مواضيع متنوعة :


 سماحة العلامة الشيخ علي الخطيب في اسبوع النائب السابق المرحوم حسن علوية في مارون الراس.
 كلمة سماحة العلامة الشيخ علي الخطيب خلال تشييع ناشر جريدة السفير الاستاذ طلال سلمان
 الآثار التربوية للحج (1) - سماحة الشيخ محمد حجازي
 كلمة سماحة نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الاعلى العلامة الشيخ علي الخطيب في المجلس العاشورائي الذي اقيم في حسينية بلدة السكسكية
 في رحاب الحج - التطابق بين التكوين والتشريع (2) السيد حسين حجازي.
 في رحاب الحج - التطابق بين التكوين والتشريع (1) السيد حسين حجازي
 أبعاد فريضة الحجّ - سماحة المفتي الشيخ يوسف رغدا
 التطابق بين التكوين والتشريع (3) - السيد حسين حجازي.
 العلامة الخطيب يستقبل وفد حركة الجهاد الإسلامي
 أهمية الحجّ في الإسلام - سماحة المفتي الشيخ يوسف رغدا

إحصاءات :

  • الأقسام : 21
  • المواضيع : 62
  • التصفحات : 132705
  • التاريخ : 25/02/2024 - 19:09
 
 
الموقع بإشراف : مركز الدراسات والتوثيق © في المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى - لبنان
تصميم، برمجة وإستضافة :
الأنوار الخمسة © Anwar5.Net